صحيفة المرصد : تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، صورا مؤثرة لطلاب من ثانوية ابن باز في مقبرة يقفون عند قبر زميلهم الذي توفي، الأمر الذي أثار تفاعلا.

وكانت ثانوية ابن باز لتحفيظ القرآن قد نشرت بتاريخ الـ9 من فبراير الجاري تغريدة على حسابها الذي يديره الطلاب، قالت فيها: ” إنا لله وإنا إليه راجعون.. انتقل إلى رحمة الله تعالى صاحب السجايا الحميدة أخونا ناصر بن محمد السيف الطالب في الصف الأول ثانوي.. رحمه الله رحمة الأبرار، وربط على قلب والديه وإخوته وزملاءه، وجمعنا به في مستقر رحمته.. عظم الله أجركم”.

ولاقت التغريدة وصور الطلاب المحيطين بقبر زميلهم تفاعلاً واسعاً بين نشطاء تويتر ، مشيدين بوفائهم لصديقهم المتوفى.