صحيفة المرصد: شغلت امرأة مصرية ظهرت مع رضيعها على أحد الأرصفة بمصر، وهي تبيع النعناع، والتي لقبت بـ”سيدة النعناع “، المصريين.

وقالت سيدة النعناع، إن زوجها تركها أثناء فترة الحمل لتجد نفسها مسؤولة بمفردها عن طفلها الرضيع، لافتة إلى أن الشارع هو الملجأ الوحيد لتوفير علبة لبن صناعي لإطعام ابنها من خلال بيع النعناع.

وأشارت: “لم أجد العون من الأهل “، موضحة أنها لم تستطع رفع دعوى طلاق على زوجها حتى الآن بسبب تكاليف التقاضي، متمنية توفير فرصة عمل لها بدلا من الجلوس في الشارع بالإضافة إلى منزل يجمعها مع طفلها الرضيع، وفق “سكاي نيوز”.

فيما أوضح مصدر بوزارة التضامن الاجتماعي في مصر، إن الوزارة لم تتحرك حتى الآن ولكن بالتأكيد ستساعد هذه السيدة وتدعمها.

ولاقت قصة سيدة النعناع تعاطفا كبيرا من قبل رواد التواصل الاجتماعي في مصر، حيث تصدرت قائمة الوسوم الأكثر تداولا في “تويتر”.

بعد تصدرها التريند.. تعرف على قصة "سيدة النعناع" التي شغلت المصريين