وجدت أدلة متزايدة ارتباطا قويا بين مجموعات غذائية معينة وزيادة خطر الإصابة بالسرطان.
ووجدت دراسة نشرت في مجلة التغذية والسرطان “علاقة مباشرة” بين الحبوب المكررة وسرطان المعدة.

وتعرف الأطعمة التي تمت معالجتها وتجريدها من قيمتها الغذائية بالأطعمة المكررة.
وتشمل الحبوب المكررة: الكعك والحلويات والخبز الأبيض والمعكرونة والكعك والبسكويت الحلو أو المالح وحبوب الإفطار المكررة والأرز الأبيض والفطائر والبيتزا. وبحثت الدراسة المعنية في دور مجموعة واسعة من الأطعمة والمشروبات في خطر الإصابة بسرطان المعدة.

وقام الباحثون بتحليل البيانات من دراسة الحالات والشواهد التي أجريت في إيطاليا على 230 شخصا مصابا بسرطان المعدة المؤكد (143 رجلا و87 امرأة، تتراوح أعمارهم بين 22-80 عاما، و547 مجموعة تحكم (286 رجلا و261 امرأة، الفئة العمرية 22-80 عاما) في المستشفى للأمراض الحادة غير الورمية.
ولوحظ وجود “ارتباط مباشر” مع خطر الإصابة بسرطان المعدة بالنسبة للحبوب، وذلك لأعلى نسبة مقارنة بأدنى خمس مدخول، كما لاحظ الباحثون. والخُمس هو أي من خمس مجموعات متساوية يمكن تقسيم السكان إليها وفقا لتوزيع قيم متغير معين. إنه أحد المقاييس الأكثر شيوعا في التحليل الإحصائي.
وعلى العكس من ذلك، لوحظت اتجاهات عكسية في المخاطر مع تناول الخضار والفاكهة.
وخلص الباحثون إلى أن “نتائج هذه الدراسة تؤكد الدور الوقائي للخضروات والفاكهة ضد سرطان المعدة وتشير إلى تأثير ضار للحبوب (المكررة) على هذا الورم”.
وتوصلت دراسات متعددة على مر السنين إلى وجود ارتباط بين الحبوب المكررة وخطر الإصابة بالسرطان.

وخلصت دراسة نشرت في المجلة الأوروبية للتغذية السريرية إلى أن “الحبوب المكررة مرتبطة بشكل مباشر بخطر الإصابة بسرطان تجويف الفم والبلعوم”. على الرغم من اعتراف الباحثين بأن “السببية والتفسير البيولوجي يظلان مفتوحين للنقاش”.
وتشرح مؤسسة أبحاث السرطان في المملكة المتحدة: “إذا كان هناك شيء ما مسرطنا، فهذا يعني أنه يمكن أن يسبب السرطان. لا توجد العديد من الأطعمة التي تسبب السرطان، ولكن تناول اللحوم الحمراء والمعالجة يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بسرطان الأمعاء”.
ويحرص الجسم الصحي على دحض بعض الخرافات التي تحيط بالدور الذي قد يلعبه النظام الغذائي في الوقاية من السرطان. واقترح بعض الناس أن الشاي الأخضر قد يقلل من خطر الإصابة بالسرطان. وهذا لأنه يحتوي على مادة الكاتيكين – أحد مضادات الأكسدة التي يبدو أنها توقف نمو الورم في الفئران.
ولكن نتائج الدراسات الكبيرة لم تظهر أن الشاي الأخضر يقلل من خطر الإصابة بالسرطان لدى البشر.
وغالبا ما تكون أعراض السرطان خفية أو غير موجودة في البداية.

وتشمل أعراض السرطان العامة ما يلي:

– ألم أو وجع غير مبرر.

– تعرق ليلي شديد.

– فقدان الوزن غير المبرر.

– نتوء أو تورم غير عادي في أي مكان.

– إعياء.

المصدر: روسيا اليوم