صحيفة المرصد: كشفت استشاري طب الأطفال، الدكتورة سمر الحارثي، عن موقفها من الرؤية الشرعية للفتيات قبل الزواج.

وقالت “الحارثي”، في حديثها لبرنامج “يا هلا”، على قناة “روتانا خليجية”: “أنا أرفض الرؤية الشرعية، وإنه أحد يجي بيت أهلي ويقيمني، أو يقبل ويرفض بناء على شكلي”.

وتابعت: “النظرة الشرعية للفتاة وليست للرجل كما يدعي البعض، وأغلب الأحاديث ذكرت أن ما يتم رؤيته من المرأة هو الوجه واليدين والقدمين، لكن الجلوس ليست كافيًا ليعرف كلا الطرفين بعضهم البعض”.

وأكملت: “الإنسان ليس شكل خارجي فقط، وليس مادة، فهو عبارة عن شكل خارجي ونفس وروح وأفكار”.

واختتمت حديثها: ” نسائنا وبناتنا لسن جواري للبيع، والرؤية الشرعية ليست من العقيدة، فالوجه لن يكفي، ولا يمكن أن تبني بيت على رؤية وجه وكفين وقدمين”.