قال موقع “إنسايدر” الأمريكي، أمس السبت، إن القوات الروسية استهدفت أحد المباني في مدينة “خاركيف” ثاني أكبر مدن أوكرانيا، بقصف جوي، بينما كان مدوّن أوكراني يقف بجانبه لتصوير مقطع فيديو بهدف نشره على إنستغرام.

مدوّن ينجو من قصف القوات الروسية

ويظهر الفيديو، الذي نُشر على إنستغرام، المُدوّن الأوكراني، نيكيتا ديمنكوف، وهو يتحدث إلى الكاميرا حول حملة التبرعات التي أرسلها متابعوه على إنستغرام للأوكرانيين، وبعد حوالي 14 ثانية من حديثه، سُمع صوت مُدوٍّ قادم من أعلى، وبينما كان ديمنكوف ينظر إلى السماء لمعرفة ماهية هذا الصوت، أصيب على الفور المبنى الذي كان يقف أمامه بصاروخ.

كما يبدو في الفيديو حالة الهلع التي أصابت المدون وكيف أحنى برأسه وهو يتخبط ويركض سريعاً للاحتماء في قبو قريب بينما يتساقط حطام المبنى من حوله.

وكانت العديد من مناطق أوكرانيا قد اُستهدفت بوابل من الصواريخ في أعقاب غزو القوات الروسية للبلاد وسقط عدد كبير من الضحايا المدنيين في الهجمات.

اقرأ أيضاً: بالفيديو|| “حرب خاطفة وحشية” رسالة من قديروف إلى بوتين تفضح نقاط ضعف روسيا… وتقارير تكشف انتهاج سياسة “الأرض المحروقة” كما في سوريا

كذلك فقد تعرضت مدينة خاركيف، التي يتحدث غالبية سكانها اللغة الروسية ويقطنها ما يقرب من 1.4 مليون شخص، لقصف عنيف وهجمات صاروخية كثيفة.

مواجهة القصف الجوي الروسي

ومضى على الغزو الروسي لأوكرانيا ما يقارب أسبوعين، ولكن كل المؤشرات تدل على أن القوات الأوكرانية تمكنت بالفعل من إلحاق خسائر كبيرة بـ القوات الروسية.

صواريخ أرض – جو التي تُطلق من على الكتف، والمعروفة أيضًا باسم أنظمة الدفاع الجوي المحمولة، أو منظومات الدفاع الجوي المحمولة، كانت عاملاً رئيسيًا في منع القوات الروسية من اكتساب تفوق جوي بالغ الأهمية، حيث كانت أسلحة المشاة المضادة للدروع ، الموجهة وغير الموجهة ، ذات قيمة مماثلة للقوات الأوكرانية، التي تواجه عدوًا ميكانيكيًا بشكل كبير على الأرض.

اقرأ أيضاً: أوكراني نفته روسيا سبع سنوات بسبب قصيدة كُتبت بنصف ساعة تحولت إلى نشيد رسمي لأوكرانيا

وتتلقى القوات الأوكرانية الآن تدفق هائل لمخزونات إضافية من منظومات الدفاع الجوي المحمولة وأنظمة المشاة المضادة للدروع من أنواع مختلفة من أكثر من اثني عشر دولة مختلفة.

ويمكن استخدام العديد من الأسلحة المضادة للدبابات ضد المركبات غير المدرعة ، والهياكل ، والقوات الروسية، وكذلك ضد الدروع.

أخيرًا ، ستتم إضافة هذه الشحنات الجديدة إلى آلاف الأسلحة المماثلة التي تم تسليمها بالفعل إلى البلد المحاصر، في حين أن بعض هذه الأسلحة ، ولا سيما صاروخ جافلين الموجه الأمريكي المضاد للدبابات وصاروخ ستينغر أرض- جو ، أصبح من الناحية العملية مألوفاً، إلا أن الكثير منها أقل شهرة.

اقرأ أيضاً: بالفيديو|| بزي عسكري وذقن طويلة بعض الشيء.. زيلينسكي من مخبأه السري يكشف يومياته وأمراً عن عائلته

ويمكن القول إن ستينغر الأمريكية هي أكثر منظومات الدفاع الجوي المحمولة شهرة والتي تم إنتاجها في أي مكان في العالم، دخلت الإصدارات الأولى من ستينغر في الخدمة العسكرية الأمريكية في عام 1981 وتم تفعيل عدد من التطويرات منذ ذلك الحين.