وسط التطورات في العراق، انتشر فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي الأحد يظهر سيدة داخل البرلمان وهي توقع على ما شُبه بالـ”قرارات”.
وفي تصرف يحاكي دور المشرعين في مجلس النواب، تظهر السيدة، ويناديها المحتجون بـ”أم حسين”، وهي تقوم بالتوقيع على أوراق يقدمونها لها بسرعة.

فيما أثار الفيديو تفاعلاً واسعاً وتباينت التعليقات، حيث رآه البعض طريفاً ومضحكاً ولقبها بـ”نانسي بيلوسي العراق”، في حين استغله آخرون لتوجيه انتقادات للنواب العراقيين.
يذكر أن مناصرين للتيار الصدري كانوا اقتحموا مبنى البرلمان داخل المنطقة الخضراء المحصنة في وسط بغداد السبت معلنين اعتصاماً مفتوحاً داخله، وذلك احتجاجاً على ترشيح الإطار التنسيقي، الموالي لإيران، محمد شياع السوداني، لمنصب رئيس الوزراء.
ودخل مئات من المتظاهرين البرلمان وقاعته الرئيسية رافعين الأعلام العراقية وصور مقتدى الصدر.
يشار إلى أن هذه المرة الثانية خلال أيام يدخل مناصرو الصدر البرلمان بعد أن اقتحموا المبنى الأربعاء والتقطوا الصور وفقا لموقع العربية.