صحيفة المرصد : كشفت مجلة إيكونوميست الأميركية، عن استخدام روسيا “الحرب الهجينة” مع أوكرانيا، وهو أسلوب من الحروب الحديثة التي أصبحت تتجاوز أشكال الحروب التقليدية الواضحة والمعروفة.

وقالت المجلة: إنه “يمكن وصف ما فعلته روسيا في القرم وأوكرانيا على أنه يندرج في نطاق (الحرب الهجينة)، وذلك عندما ظهر في القرم في عام 2014 ما عرف باسم (رجال خضر صغار) بدون شارة عسكرية تمكنوا من السيطرة على شبه الجزيرة”.

وأضافت: “بعد فترة وجيزة، استولت مجموعة من البلطجية المسلحين بالتعاون مع القوات الروسية على جيوب في منطقة دونباس (المنطقة التي سيطر انفصاليون موالون لروسيا عليها وأعلنوا إنشاء جمهوريتين اعترفت بهما روسيا مؤخرًا)”.

وأشارت المجلة إلى أن فكرة إخضاع العدو دون قتال قديمة، فكتاب “فن الحرب”، على سبيل المثال، الذي نشر قبل القرن الخامس الميلادي، يشير إلى أن “إخضاع العدو دون قتال هو ذروة المهارة”.

وأضافت: تتضمن الحروب الهجينة مجموعة من أنماط الحرب المختلفة، بما في ذلك القدرات التقليدية والتكتيكات والتشكيلات غير النظامية والأعمال الإرهابية، بما في ذلك العنف العشوائي والإكراه والفوضى الإجرامية، ويمكن أن يكون هذا التنوع في الإجراءات من عمل جهة واحدة.