🟥 بالفيديو|| مشاهد نادرة لأنثى الأخطبوط ذو العباءة ترقص تحت الماء بشكل غريب لمراوغة المخلوقات المفترسة

نشرت صحيفة “ذا غارديان” البريطانية، أمس الخميس، فيديو يظهر رقصة فريدة لـ الأخطبوط ذو العباءة النادر، مشيرة إلى أنه لم يرصد سوى عدد قليل من الأخطبوط المبهر في البحار، مما يجعله أحد أندر المخلوقات في العالم البحري.

رقصة الأخطبوط ذو العباءة

وذكرت أنه تم رصد الأخطبوط ذو العباءة ذو الألوان المتنوعة الأسبوع الماضي وهو يقوم بتأدية الرقصة التي تعتبر سلاحه الأمثل لمواجهة المخلوقات المفترسة، وذلك من قبل عالمة الأحياء البحرية، جاسينتا شاكلتون، قبالة ساحل جزيرة ليدي إليوت في الحاجز المرجاني.

ونقلت عن العالمة قولها: “عندما رأيته لأول مرة اعتقدت أنه يمكن أن يكون سمكة صغيرة ذات زعانف طويلة ، ولكن عندما اقتربت، أدركت أنها أنثى الأخطبوط ذو العباءة وكان لدي هذا الشعور الغامر بالبهجة والإثارة”.

وأضافت: “ظللت أصرخ من خلال أنبوب التنفس إنه الأخطبوط ذو العباءة لقد كنت متحمسة للغاية لأنني وجدت صعوبة في حبس أنفاسي للغوص وتصوير الفيديو “.

اقرأ أيضاً: شاهد|| كيف يرى النحل الزهور بالأشعة فوق البنفسجية ويرسم خارطة طريقه وقدرة الـ (GPS) الفائقة لديه

وتابعت شاكلتون أنها تعتقد أنه لم يكن هناك سوى ثلاث مشاهدات للأخطبوط في المنطقة قبل رؤيتها تقضي عمومًا دورة حياتها في المحيط المفتوح، لذا من غير المعتاد رؤية واحدة على الشعاب المرجانية.

وأوضحت “أن رؤية هذا الأخطبوط على الواقع أمر لا يوصف ، لقد كنت مفتونًا جدًا بحركاته ، كما لو كان يرقص في الماء بعباءة متدفقة الألوان النابضة بالحياة لا تصدق ، لا يمكنك أن تغمض عينيك عنها”.

وأكدت أنها تشعر بأنها محظوظة لوجودها في الماء في الوقت المناسب لالتقاط رؤية للأنواع المذهلة.

ولفتت الصحيفة إلى أن الأخطبوط ذو العباءة نادر للغاية، وتم إجراء أول مشاهدة لذكر حي قبل 21 عامًا شمال الحاجز المرجاني في الشعاب المرجانية من قبل الدكتور، جوليان فين ، كبير أمناء اللافقاريات البحرية في متاحف فيكتوريا ، وزملاؤه.

اقرأ أيضاً:  الجاذبية ألد أعدائها.. أسرار مثيرة في حياة الزرافة ولماذا قدمها محمد علي باشا كهدية ثمينة لفرنسا

وأشارت الصحيفة إلى أن هذا الأخطبوط يعتبر “المثال الأكثر تطرفًا على إزدواج الشكل الجنسي في حيوان غير مجهري” فبينما يصل طول الإناث إلى مترين ، شوهد الذكور فقط تنمو إلى حوالي 2.4 سم ، موضحة أن الذكور لا تقوم بتطوير عباءة الأخطبوط القزحية التي تجعل الأنثى جذابة للغاية.

أما بالنسبة للإناث التي تقوم بتطوير العباءة فتستخدم الرقصة المبهرة بها لمراوغة الحيوانات المفترسة.

اقرأ أيضاً: حقائق صادمة عن الببغاء .. يسمي أبناءه مثل البشر ولا يتكلم كما اعتقدنا والكالسيوم مهر عروسه

ويُعتقد أن الاختلاف الشديد بين الجنسين قد نشأ بسبب عادة الأخطبوط ذو العباءة الفريدة في حمل إبر الحبر الأزرق للدفاع عن النفس.

وهذه ليست أول رؤية غير عادية لشاكلتون، لقد صادفت أيضًا نسرًا مزخرفًا نادرًا من قبل، لكنها تقول إن الأخطبوط ذو العباءة “يجب أن يكون أحد تجارب الشعاب المرجانية المفضلة لدي على الإطلاق”.

 

الوسوم

الأحياء البحرية الأخطبوط ذو العباءة البحر الشعاب المرجانية العالم البحري جزيرة ليدي إليوت