📽 بالفيديو: اعتقال شاب هندي لإقامته مزاد علني عبر الإنترنت لبيع نساء مسلمات

قال مسؤولون إن الشرطة الهندية اعتقلت شابا بزعم أنه كان وراء عرض نساء مسلمات بارزات للبيع في مزاد مزيف على الإنترنت، في قضية أثارت حالة من الغضب في جميع أنحاء البلاد.
وقال ساتيج باتيل، وزير التكنولوجيا في ولاية ماهاراشترا، إن الوحدة الإلكترونية لشرطة مومباي اعتقلت طالبا في كلية هندسة (21 عاما) من مدينة بنغالورو في ولاية كارناتاكا المجاورة، وسجلت قضية ضده.

ولم تكشف الشرطة عن هوية المشتبه به، ولم يتضح ما إذا كان هو الذي أنشأ موقع المزاد الإلكتروني.
وعرضت صور أكثر من 100 امرأة مسلمة هندية بارزة، بينهن صحفيات، وناشطات وممثلات، نهاية الأسبوع الماضي دون إذنهن على أحد مواقع الإنترنت، وتم طرح بيعهن في مزاد مزيف.
وكان بين هؤلاء النساء والدة طالب هندي مختف، والباكستانية ملالا يوسف زاي، الحائزة على جائزة نوبل للسلام.

وأطلق على الموقع الإلكتروني، الذي حظر في غضون 24 ساعة، اسم “بولي باي”، وهي كلمة عامية مهينة للمسلمين الهنود.
وعلى الرغم من عدم إقامة مزاد أو بيع حقيقي، قالت المسلمات المدرجات على الموقع إن المزاد كان يهدف إلى إذلالهن، وتحدث عدد منهن صراحة عن تنامي القومية الهندوسية في الهند، وانتقدن بعض سياسات رئيس الوزراء ناريندرا مودي.