🟥 بالفيديو|| طائرة بايدن تهبط اضطرارياً بعد محاصرتها من كارثة مناخية ضربت العاصمة واشنطن

أكدت وسائل إعلام أمريكية، اليوم الثلاثاء، أنّ طائرة بايدن المروحية اضطرت إلى الهبوط وسط ظروف جوية سيئة بعد أن حوصر الرئيس الأمريكي فيها لمدة 30 دقيقة.

طائرة بايدن محاصرة

وذكرت وسائل إعلام أمريكية بأن طائرة الرئيس الأمريكي جو بايدن اضطرت إلى الهبوط وسط ظروف جوية سيئة بعد أن ضربت عاصفة ثلجية كثيفة العاصمة الأمريكية واشنطن.

وأوضحت ذات المصادر بأن تساقط الثلوج تسبب بإيقاف تحليق مروحية الرئيس الأمريكي جو بايدن الذي اضطر إلى الانتظار داخل طائرته لمدة حوالي 30 دقيقة حتى يتمكن طاقم قاعدة أندروز الجوية من إحضار درج إلى باب الطائرة ليتمكن بايدن من المغادرة.

وبقيت طائرة بايدن على مدرج المطار إلى أن تمكن العاملون من إزالة الجليد من على المدرج، ثم سلك الموكب الرئاسي الطريق ببطء شديد إلى البيت الأبيض.

اقرأ أيضاً|| اتصال هاتفي استمر 50 دقيقة بين الرئيسين بوتين وبايدن منتصف الليل حمل جملة تحذيرات

عاصفة شلّت الحركة

وكانت ضربت عاصفة ثلجية العاصمة الأميركية واشنطن وعدد من الولايات المجاورة لها منذ يومين، وتسببت بشلل تام في الحركة.

وتسبب تراكم الثلوج على الطرق إلى انقطاع الكهرباء، وإعاقة حركة السير، وإغلاق عدد من الطرق الفرعية في واشنطن وولايتي فرجينيا وميريلاند.

وانقطعت الكهرباء عن ما لا يقل عن 440 ألف منزل في ولاية فرجينيا و76 ألف منزل في ولاية ميريلاند المجاورة، وسقطت أشجار على خطوط التوتر العالي جراء الثلوج. في حين توقعت خدمة الأرصاد الجوية أن تتسبب الثلوج والأمطار بفيضانات محتملة.

وفي السياق أعلنت الحكومة إغلاق المقار الفدرالية في مدينة واشنطن، مما أدى إلى إلغاء المؤتمر الصحفي اليومي للبيت الأبيض.

اقرأ أيضاً|| بايدن يزور ولاية كنتاكي المنكوبة ويتعهد بدفع تكاليف الأضرار كاملة

وأدت العاصفة الشتوية إلى تفاقم الفوضى التي سادت أصلا في برنامج الرحلات الجوية في الولايات المتحدة لأسابيع، بسبب ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا والمتحور أوميكرون.

ودعت رئيسة بلدية واشنطن موريال باوزر خلال مؤتمر صحفي السكان إلى ملازمة منازلهم بالقول “إذا لم يكن الأمر ضروريا ابقوا في منازلكم ولا تسلكوا الطرقات”.

وكانت هناك تحذيرات من سوء الأحوال الجوية، من جورجيا إلى نورث وساوث كارولاينا وفرجينيا، وإلى الشمال في واشنطن وفيلادلفيا، التي تساقطت عليها ثلوج تتراوح كثافتها بين 12 و25 سنتيمترا مع رياح بلغت سرعتها 64 كيلومترا في الساعة، بحسب الوكالة الوطنية للأرصاد الجوية.

 

الوسوم

أوميكرون سوء الأحوال الجوية كورونا واشنطن