🟥 بالفيديو|| من قتل ضحايا مجزرة بابل.. جريمة مروعة تثير السخط في العراق ومحافظ بابل يكشف تفاصيل جديدة

كشف محافظ بابل في العراق، حسن منديل، اليوم الجمعة، عن تفاصيل جديدة بشأن الحادثة التي وقعت ليلة البارحة في قرية الرشايد في ناحية جبلة شمالي المحافظة وأثارت السخط في العراق وأطلق المتابعون على إثرها هاشتاغ “مجزرة بابل”.

من الذي ارتكب مجزرة بابل

أكد محافظ بابل أن مجزرة بابل تندرج ضمن الحوادث الجنائية ووقعت على خلفية مشكلة عائلية، لفت إلى أن وضع المحافظة آمن والأجهزة الأمنية تراقب المناطق الرخوة بحثاً عن جيوب للإرهاب.

وقال منديل إن “الحادثة جنائية تمثل بقتل 20 شخصاً من عائلة واحدة، والقضاء والجهات الأمنية استمرت بالتحقيق لساعات متأخرة من ليلة البارحة”.

وأضاف “هذه العائلة قتلت بطريقة لا يمكن البوح بها بشكل صريح، لكن المجني عليه كان لديه مشكلة عائلية مع أحد الأشخاص كان قادماً له وحدث تبادل إطلاق نار بين المجني عليه والمفرزة الأمنية التي كانت معهم، وبالتالي وقعت الحادثة”.

وأشار الى أن “التحقيق الأولي ببعض الملابسات لا يمكن التحدث عنها حتى لا تضيع معالم الجريمة”، بحسب تعبيره.

وكانت وسائل إعلام عراقية قد قالت إن رجل عراقي، متهم بالإرهاب، أقدم على قتل جميع أفراد عائلته، قبل أن ينتحر بعد أن حاصر جهاز مكافحة الإرهاب منزله في ناحية جبلة في قرية الرشايد الواقعة شمالي محافظة بابل.

وذكر مصدر في وزارة الداخلية أن المتهم قتل 12 شخصاً من عائلته، وأربعة آخرين من جيرانه.

وبدورها، أصدرت عمليات بابل بياناً قالت فيه إن “عدد ضحايا مجزرة بابل بلغ 20 قتيلاً”، موضحة أنه “في الساعة الثالثة ظهر الخميس، وبعد ورود معلومات إلى استخبارات جبلة تفيد بتواجد مطلوبين عدد 2 في منطقة الرشايد في دار المدعو، رحيم كاظم عياده الغريري، خرجت مفرزة استخبارات جبلة إلى المكان المعني وعند وصولهم إلى البيت قام صاحب البيت بإطلاق النار على مفرزه الاستخبارات”.

ويضيف البيان، وبحسب أقوال ضابط استخبارات جبلة تم الاتصال بالسيد قاضي جبلة وأخذ الموافقات وبعدها تم توجيه نداء إلى مفارز “سوات” (قوات التدخل السريع) حيث حضرت إلى المكان المعني.

وأشارت إلى أن القوات قامت بتطويق البيت وحصلت مواجهات بينهم وبين صاحب المنزل، الذي لم يقم بتسليم نفسه.

وأكدت أن صاحب المنزل أصاب منتسبين إثنين بطلق ناري أحدهم في ساقه والثاني خدش في جسمه .

ولفتت العمليات إلى أن المواجهات انتهت في الساعة السابعة عصراً، وأنه تبين بعدها وأثناء دخول القوة إلى المنزل وجدوا جميع العائلة مقتولة، مضيفة أن مفارز الأدلة الجنائية حضرت لمكان الحادث بصحبة السيد قاضي التحقيق وتم إجراء الكشف على الحادث.

اقرأ أيضاً : شاهد|| اعترافات منفذ جريمة العراق التي راح ضحيتها عائلة كاملة ذبحاً وخنقاً

تفاعل المتابعين

تفاعل رواد مواقع التواصل بشكل كبير مع الحادثة التي أثارت الجدل بشكل واسع وأثارت حيرة المتابعين حول حقيقة من قتل ضحايا مجزرة بابل.

قال حساب مهند المالكي: “مواجهات أستمرت لأكثر من ساعتين بين القوات الأمنية وأحد المتهمين وفق المادة 4 إرهاب في منطقة جبلة شمال محافظة بابل ، أسفرت عن إصابة 3 منتسبين ، وانتحار المتهم بعد ما قام بقتل جميع أفراد عائلته البالغ عددهم ١٣ شخص ، انا لله وانا اليه راجعون”.

وكتب حساب العوجا: “لاصوت يعلو على الجرائم البشعة في العراق مقتل 20 فرد من عائلة واحدة منهم 12 طفلاً
الروايات متضاربة حول مجزرة بابل.. من قتل العائلة والأطفال هل هو المتهم أو عناصر أمنية؟ سيدة عراقية تروي ما شاهدته !”.

وقال حساب أبو معاذ: ” القوات الحكومية الصفوية ترتكب مجزرة بحق العراقيين مجزر جديدة : قوات سوات والاستخبارات داهموا منزل رجل يدعى حسين فضالة الغريري في منطقة الرواشد جبلة في بابل ، فقام عناصر القوه بالاعتداء على نساء العائلة ، فقام الرجل مع العلم ان ديانه لديها طفلين وابتسام لديها 4 أطفال”.

بالفيديو|| من قتل ضحايا مجزرة بابل.. جريمة مروعة تثير السخط في العراق ومحافظ بابل يكشف تفاصيل جديدة
بالفيديو|| من قتل ضحايا مجزرة بابل.. جريمة مروعة تثير السخط في العراق ومحافظ بابل يكشف تفاصيل جديدة

اقرأ أيضاً : جريمة مروّعة في بغداد.. مقتل الناشطة شيلان دارا رؤوف وعائلتها نحراً

الوسوم

أخبار العالم العربي العراق بالفيديو العالم العربي مجزرة بابل