🔥 شاهد: أول تعليق للمسن الأمريكي الذي شفي من الإصابة بالسكري بعد علاجه بالخلايا الجذعية

صحيفة المرصد : كشف أول مريض يعالج من داء السكري، براين شيلتون، عن حالته بعد إجراء عمليات جراحية له، مؤكدًا أنه لم يتناول الأنسولين إلا بكمية قليلة للغاية.

وقال “شيلتون” في مقابلة مع قناة “الغد”: “استيقظت اليوم ولم أشعر بضرورة الحصول على الأنسولين لأن الخلايا تفرز هذه المادة الآن، وأشعر بالأمان”.

وأضاف: “كانت معدلات السكر لدي تصل الى أكثر من 300 وكنت أصاب بالإغماء، والآن أتمكن من النوم طوال اليوم وأرقام السكر لا تتجاوز 103، يقوم جسدى بما كان يقوم به قبل إصابتى بداء السكري”.

وأشار “شيلتون” البالغ من العمر 65 عامًا، إلى أنه تمت دعوتنا من قبل مستشفى واستجبنا للتجارب السريرية، وتم إجراء عمليات جراحية، وتطلب الأمر إدخال الخلايا الجذعية في الكبد.

وختم أول مريض يعالج من السكري، بقوله: “الآن الكبد يفرز الأنسولين من خلال الخلايا الجذعية بالشكل الكافي وحسب احتياجات الجسم، ةالآن أستطيع تناول الطعام الذي كان ممنوعًا عني”.