✅ بشرى لمرضى السكرى.. شفاء أول حالة بعد نجاح التجربة بهذا العلاج

تواصل- فريق التحرير:

أعلن الدكتور المصري أسامة حمدي أستاذ السكري بجامعة هارفارد الأمريكية، عن بشرى سارة لمرضى السكري في العالم، بعد نجاح التجربة في علاج أول حالة في العالم، مشيرًا إلى أنها كانت مصابة بمرض السكر من النوع الأول.

وأضاف “حمدي”، خلال مداخلة ببرنامج “من مصر”، المُذاع عبر فضائية “سي بي سي” المصرية،: ” عملية زراعة البنكرياس عملية تتم منذ عشرات الأعوام.. وعلاج جديد من الخلايا الجذعية يقضي على مرض السكر عدو الانسانية، خلال خمس سنوات”.

وقال الأستاذ بجامعة هارفارد، إن تجارب استخدام الخلايا في علاج السكر مبشرة جدا.

وأوضح: “يتم هذا الأمر من خلال زراعة الخلايا الجذعية، ويتم تخليقها لتكون خلايا بنكرياس، عن طريق عملية شديدة التعقيد”.

وأشار: “أول مرة ينتج نسيج كامل خارج الجسم معمليا ثم أعيد حقنها داخل الجسم”، متابعا أن العلاج ليس بخلايا مخلقة، وهي خلايا بنكرياسية حقيقية، منشأها الخلايا الجذعية.

أردف: “الأبحاث الأولية على العلاج أسفرت عن شفاء أول مريض سكر من النوع الأول، ويتبقي المزيد الأبحاث”، موضحا أن في البداية سيتم التوجيه للحالات الصعبة من مرضى السكر وبعد ذلك لباقي الحالات الاقل حدة.

وأوضح: “يتم حقن الخلايا الجذعية في وريد المريض، ولا يتطلب جراحة، ولكن يحتاج للأدوية مثبتة للمناعة”، مشيرا إلى أن هذه التجربة استغرقت 14 عاما وهيئة الغذاء والدواء الأمريكية صرحت بإجراء التجربة على 17 حالة للتأكد من مأمونية هذه الطريقة، منها حالة أعلن شفاؤها، منوها إلى أن هناك مرحلتين ثانية وثالثة من الأبحاث وتستمر حتى عام 2028.

The postبشرى لمرضى السكرى.. شفاء أول حالة بعد نجاح التجربة بهذا العلاجfirst appeared onصحيفة تواصل الالكترونية.