✅ تحذير لمرضى البهاق والصدفية من الإصابات

حذّرت الدكتورة غادة الهزلي، استشاري أمراض وجراحة الجلد التجميلية والليزر، الأستاذ المشارك بجامعة القصيم، مرضى البهاق والصدفية والحزاز من تجنب الإصابات أثناء ممارستهم الرياضة.

نشاط البهاق والصدفية مكان الإصابات

وقالت الهزلي في تغريدة بحسابها الشخصي: “يجب أن ينتبه مرضى البهاق والصدفية والحزاز، أو والديهم (عند الأطفال) إلى تجنب الإصابات أثناء اللعب والرياضة، لأن ذلك سيؤدي إلى نشاط المرض وظهوره في موضع الإصابات.
وتابعت: “نفس الحديث ينطبق على مكان العمليات الجراحية”.

علاج البهاق حسب مساحته بالجسم

وردا على سؤال احد متابعيها، حول أحد الأساليب العلاجية للبهاق حسب مساحة الجسم المصابة؟، أوضحت استشاري أمراض الجلد، أن لمرضى البهاق البالغين والأطفال الذين مساحة البهاق لديهم ١٠٪-٤٠٪ من مجمل مساحة الجسم (TBSA)، وحالة البهاق ثابت، فالخيار العلاجي الأفضل هو العلاج الضوئي. يذكر أن البهاق عبارة عن مرض جلدي يحدث بسبب فقدان لون الجلد الطبيعي وظهور بقع بيضاء اللون يمكن أن تؤثر في الجلد أو في أي جزء من الجسم، وقد يؤثر أيضًا في الشعر وداخل الفم، كما تختلف الحالة من شخص لآخر، حيث لا يمكن التنبؤ بمعدل تأثر الجلد وفقدان اللون به، ولا يعد المرض معديًا، حيث يؤثر في جميع أنواع البشرة، لكن قد يكون أكثر وضوحًا في ذوي البشرة الداكنة. والمعروف أنه في جسم الإنسان يتم تحديد لون الشعر والجلد عن طريق مادة الميلانين، ويحدث البهاق عندما تموت الخلايا الصبغية التي تنتج الميلانين أو تتوقف عن العمل، وقد يرجع ذلك إلى مشكلة في الجهاز المناعي، لكن السبب لا يزال غير واضح، وتمثل عوامل الخطورة في اضطراب في الجهاز المناعي، التاريخ العائلي، مرض المناعة الذاتية، (مرض الغدة الدرقية أو داء الثعلبة).

المصدر: المواطن.