🔴 أخطاء ترتكبها الأم تضعف شخصية طفلها

الوكيل الإخباري – لا يوجد أم تتعمد إحباط طفلها وسحق آماله وطموحاته، ولكن هناك أخطاء ترتكبها بعض الأمهات بلا مبالاة ودون قصد، عبر التحدث والتصرف بدون تفكير، وتسبب أضراراً بالغة في شخصية طفلها وثقته بنفسه.

اضافة اعلان

تابعي القراءة، وتعرفي إلى 6 أخطاء خطيرة ترتكبها الأم بدون قصد، تتسبب بإحباط طفلها وضعف شخصيته.

1- المبالغة في الانتقاد
تكرار انتقاد الطفل، والتعليق على كل فعل يقوم به، خاصة عندما يتعلق الأمر بشيء يحبه، يحطم آمال الطفل ويشعره بأنه غير كافِ لتحقيق ما يحلم به.

 

2- – التحدث نيابةً عن الطفل
هذه عادة سيئة تبدأها بعض الأمهات في وقت مبكر من عمر الطفل، حيث تبادر الأم بالرد عن أي سؤال موجه لطفلها، ولا تترك له الفرصة للرد بنفسه، وأحياناً تضيف الأم تعليقاً يزيد المشكلة، عندما تخبر الآخرين بأن طفلها خجولاً ولا يستطيع التعبير عن نفسه، ما يشعر الطفل أن والدته لا تثق بقدراته، وبالتالي تقل ثقته بنفسه.
احرصي على الصمت عندما يوجه أحدهم سؤالاً لطفلك، وامنحيه الفرصة للرد بنفسه حتى يشعر بالثقة.

3- تسليط الضوء على مخاوف الطفل
عندما يعاني الطفل من مشكلة ما، يجب ألا تسلط الأم الضوء عليها، فإن هذا يشعر الطفل بعدم الأمان، حيث إن الشخص الأكثر قرباً وثقة في حياته، يذكره بنقطة ضعفه في كل فرصة.

 

4- تفويت فرص الوجود مع الطفل
نعم يجب أن يتعلم الطفل الاستقلالية والاعتماد على نفسه، ولكن قضاء الوقت معه والوجود إلى جانبه في الأحداث المهمة في حياته، يشعره بالأمان والثقة، ويقوي شخصيته.

5- الضغط على الطفل
من المهم تشجيع الطفل على ممارسة أنشطة مفيدة من أجل تنمية مهاراته وشخصيته، والحفاظ على صحته، ولكن هذا لا يعني الضغط على الطفل بفرض الكثير من الأنشطة التي تفوق طاقته، حيث يؤتي الضغط بنتائج عكسية.

6- عدم تشجيع الطفل
كما أن الضغط يضر الطفل، فإن التراخي أيضاً وعدم تشجيع الطفل يشعره بعدم الاهتمام من قبل والديه، لذا احرصي على التوازن، شجعي طفلك للتطور في حدود إمكانياته، ودون الضغط عليه.

 

7- عدم التصرف كالبالغين
السلوكيات الطفولية مثل العناد والصراخ وعدم الاحترام، يحبط الطفل ويهز ثقته بنفسه ويؤثر سلباً على تطور شخصيته، لذا احرصي على التعامل مع طفلك بتعاطف وهدوء ومرونة، كوني له قدوة في النضج.

المصدر – نواعم 

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة