🟥 بالفيديو|| السفير الفرنسي يحتفل في اليوم العالمي للغة العربية على طريقته ويوجه خطاباً عن الجزائر

نشرت السفارة الفرنسية في الجزائر فيديو يوثق ظهور السفير، فرانسوا غويات، وهو يتحدث باللهجة الجزائرية عشية اليوم العالمي للغة العربية في الـ18 من ديسمبر/ كانون الأول.

اليوم العالم اللغة العربية

وظهر السفير الفرنسي في الفيديو وهو يتحدث بالعامية ويجيب على أسئلة متعلقة بالثقافة الجزائرية على غرار الأطباق التقليدية والأغاني الشعبية والأماكن السياحية وغيرها، تعبيراً عن مشاركته بالاحتفال في اليوم العالمي للغة العربية.

وكتبت السفارة في منشور لها عبر صفحتها الرسمية على موقع تويتر: “مع اقتراب يوم اللغة العربية 18 ديسمبر، يتحدث السفير غويات عن شغفه بالثقافة الجزائرية من خلال الإجابة عن بعض الأسئلة”.

اقرأ أيضاً: اليوم العالمي للغة العربية … إحدى أكثر اللغات انتشاراً في العالم

ما أهداف اليوم العالمي للغة العربية

وهو يوم حددته منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو) للاحتفاء باللغة العربية على غرار لغاتٍ أخرى سمَّت لها المنظمة أياما للاحتفاء بها، منها الإنجليزية والفرنسية والإسبانية والصينية والروسية، ويدخل الاحتفاء بها ضمن أنشطة وجهود المنظمة الرامية إلى صون التراث الثقافي العالمي غير المادي وتقدير العربية كأداة للتعبير الثقافي في تنوعه.

شاهد أيضاً: بالفيديو || فرقة كورية شهيرة تغني بالعربية لمواساة مصابي كورونا

بدأ تخليد اليوم العالمي للغة العربية عام 2012، ويُوافق 18 ديسمبر/كانون الأول من كل سنة، وهو نفس التاريخ الذي اعتمدت فيه الجمعية العامة للأمم المتحدة اللغة العربية سادس لغة رسمية لها قبل ذلك بنحو أربعة عقود، أي عام 1973.

وتقام في الثامن عشر من شهر كانون الأول كل عام، احتفالات عالمية باليوم العالمي للغة العربية.

وفي هذه المناسبة تقيم المنظمات والجامعات المعنية باللغة العربية ندوات وفعاليات احتفالية تذكّر فيها بأهمية اللغة العربية ومنزلتها قديما وحديثا.

اقرأ أيضاً: بالفيديو|| بصوتٍ رخيم مغني بريطاني يرتل القرآن الكريم في المسجد النبوي ويعلق “الطمأنينة في بيت الرسول”

ويهدف اليوم العالمي للغة العربية إلى إبراز الإسهام المعرفي والفكري والعلمي لهذه اللغة وأعلامها في مختلف مناحي المعرفة البشرية عبر التاريخ، فالحضارة العربية الإسلامية لها إسهامات مشهودة في مختلف مناحي العلوم والمعرفة والآداب والفنون، ويعود إليها الفضل الأكبر في النهضة الأوروبية ثم الثورة الصناعية التي كرَّست قيادة الغرب للعالم منذ أواخر القرون الوسطى.

وتعتبر اللغة العربية من أعرق اللغات وأكثرها مفردات إذ يمتد تاريخها أكثر من 18 قرناً، وتزيد كلماتها على اثني عشر مليون كلمة.

ويتحدث اللغة العربية اليوم أكثر من 422 مليون شخص، وهي لغة العبادة لدى أكثر من مليار مسلم في العالم، حيث تأتي أهميتها من أنها لغة القرآن الكريم.

الوسوم

الجزائر السفارة الفرنسية السفارة الفرنسية في الجزائر القرآن الكريم اللهجة الجزائرية اليوم العالم اللغة العربية