🟥 بالفيديو|| ظاهرة غريبة في سماء مدينة الإسكندرية تثير رعب المصريين.. والأزهر يعلق

أظهرت مقاطع فيديو، تداولها رواد مواقع التواصل الاجتماعي بمصر، حدوث ظاهرة غريبة في سماء مدينة الإسكندرية، خلال موجة الطقس السيء التي عاشها مواطنو المحافظة.

ظاهرة غريبة في الإسكندرية

وتظهر مقاطع الفيديو، سحباً كثيفة تفرغ الماء كتلةً واحدة وليس بشكل متناثر كما المعتاد عند هطول الأمطار، ما سبب جدلاً كبيراً حول هذه الظاهرة غير المألوفة.

وظهرت في منطقة سبورتنيج بالإسكندرية خلال موجة الطقس السيء التي مرت بها المحافظة، وربطها الكثيرون بـ”ظاهرة الودق” التي ذكرت في عدة آيات بالقرآن الكريم.

الأزهر يعلق على الظاهرة الغريبة في سماء الإسكندرية

وتعليقاً على الظاهرة، أوضح الشيخ رمضان عبد الرازق، من علماء الأزهر الشريف، أن ظاهرة “الودق التي شهدتها محافظة الإسكندرية مؤخراً، تعتبر من الظواهر الطبيعية ولها دلالات على قدرة الله رب العالمين وليس لها ارتباط بالغضب ولا بالرضى من الله”.

إلى ذلك، علق العلامة الشيخ السعدي على الآية الكريمة في سورة النور أن الله تعالى قال فى كتابه العزيز “أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يُزْجِي سَحَابًا ثُمَّ يُؤَلِّفُ بَيْنَهُ ثُمَّ يَجْعَلُهُ رُكَامًا فَتَرَى الْوَدْقَ يَخْرُجُ مِنْ خِلَالِهِ وَيُنَزِّلُ مِنَ السَّمَاءِ مِنْ جِبَالٍ فِيهَا مِنْ بَرَدٍ فَيُصِيبُ بِهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَصْرِفُهُ عَنْ مَنْ يَشَاءُ ۖ يَكَادُ سَنَا بَرْقِهِ يَذْهَبُ بِالْأَبْصَارِ”.

وكتب الشيخ السعدي: “أي ألم تشاهد ببصرك، عظيم قدرة الله، وكيف يُزْجِي .. أي: يسوق سَحَابًا قطعا متفرقة ثُمَّ يُؤَلِّفُ بين تلك القطع, فيجعله سحاباً متراكماً مثل الجبال”.

اقرأ أيضًا: بالفيديو|| مشاهد توثق لحظة انتشال ملايين الجنيهات المصرية من مياه الأمطار في الإسكندرية

وأضاف: “فَتَرَى الْوَدْقَ أي: الوابل والمطر، يخرج من خلال السحابة، نقطاً متفرقة، ليحصل بها الانتفاع، من دون ضرر، فتمتلئ بذلك الغدران وتتدفق الخلجان وتسيل الأودية وتنبت الأرض من كل زوج كريم”، وفق ما نقلته عنه وسائل إعلام مصرية.

ما هي ظاهرة الودق!؟

وبحسب الموقع الرسمي للمركز الوطني الأمريكي لخدمات الطقس، فإن ظاهرة الودق عبارة عن انفجارات هائلة للمطر ومفاجئة وتستمر لفترات قليلة من الوقت، وتحدث في منطقة بها هواء بارد والسحب محملة بالمطر بشكل كبير وبعد اقترب السحب من الأرض يحدث ما يعرف باسم “انحسار” مما ينتح عنه رياح قوية.

وقنبلة المطر تحدث على نطاقات صغيرة وبشكل تيار عمودي مستقيم وتكون عبارة عن تفريغ للسحب ويصاحبها رياح هابطة شديدة.

وتحدث ظاهرة الودق أثناء تكون العواصف الرعدية التي يقل نطاقها عن 2.5 ميل، ويمكن أن تشكل في بعض الأحيان تهديدًا للحياة والممتلكات ولكن جميعها تشكل تهديدًا كبيرًا للطيران، وهي ليست معروفة بشكل كبير ولكنها كثيرة الحدوث، ويمكن أن تصل سرعة الرياح إلى 150 ميلاً في الساعة في حالات الودق الشديدة والتي تعرف باسم “الاندفاعات الميكروية”.

الوسوم

الإسكندرية ظاهرة غريبة مصر مواقع التواصل الاجتماعي