🟥 قارنه البعض بــ”الشيطان”.. شاب فرنسي يشوهه ملامح وجهه ويقطع بعضاً من أجزاء جسده ليشبه الكائنات الفضائية (فيديو وصور)

نشرت صحيفة “mirror” البريطانية، يوم أمس الثلاثاء، تقريراً تكلمت فيه عن شاب فرنسي أجرى العديد من العمليات التجميلية الخطيرة ليتحول إلى مخلوق يشبه الكائنات الفضائية التي نعرفها عبر الخيال العلمي، فقام بتشويه ملامح وجهه وقطع أصابعه.

شاب فرنسي يشوهه ملامح وجهه ويقطع بعضاً من أجزاء جسده ليشبه الكائنات الفضائية
شاب فرنسي يشوهه ملامح وجهه ويقطع بعضاً من أجزاء جسده ليشبه الكائنات الفضائية

– شاب يحول نفسه لمخلوق يشبه الكائنات الفضائية

قالت الصحيفة في تقريرها: “رجل يلقب بـ (الرجل الأكثر تعديلًا في العالم) قطع إصبعين من أصابعه، وحول يده إلى مخلب، كجزء من محاولته أن يصبح (فضائياً أسود)”.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by BŁλ₡ƙ λŁłE₦ PƦØJE₡₸ EVØŁU₸łØ₦🚷 (@the_black_alien_project)

 

وأضافت: “أن الشاب الذي يدعى، أنتوني لوفريدو، عازم على إكمال مهمته لتغيير مظهره، بعد أن شق لسانه وقطع أنفه وغطى نفسه بالوشم والثقوب”.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by BŁλ₡ƙ λŁłE₦ PƦØJE₡₸ EVØŁU₸łØ₦🚷 (@the_black_alien_project)

 

ونقلت الصحيفة عن الشاب البالغ من العمر 33 عاماً، قوله: “إنه حقق حتى الآن 34 في المائة فقط من التحول المنشود”.

اقرأ أيضاً: شاهد|| بأطراف طويلة ورأس منتفخ.. خرائط غوغل ترصد مخلوق غريب وتثير الرعب

– مخاطر وصلت لدرجة العمى

أنتوني، الذي أزال شفته العليا في وقت سابق من هذا العام، يخضع لتعديلات شديدة في الجسم منذ ما يقرب من عقد من الزمان، ويخضع لمخاطر كبيرة مثل الإصابة بالعمى أثناء الخضوع لإجراءات مثل وشم مقلة العين.

 

وقد تم أيضاً إزالة كلتا أذنيه جراحياً في السابق من أجل أن يبدو أكثر خارج الأرض وخضع لشق اللسان، كما ورد.

شاب فرنسي يشوهه ملامح وجهه ويقطع بعضاً من أجزاء جسده ليشبه الكائنات الفضائية
شاب فرنسي يشوهه ملامح وجهه ويقطع بعضاً من أجزاء جسده ليشبه الكائنات الفضائية

وأوضحت الصحيفة أن الشاب الفرنسي سافر لمسافات طويلة لإجراء عملياته المختلفة، وتوجه إلى إسبانيا العام الماضي لاستئصال أنفه جراحياً لأن العملية غير قانونية في بلده الأصلي.

كما تم وضع غرسات جلدية في وجهه، مما يعطي بشرته ملمساً أكثر وضوحاً وخلق خطوطاً منحوتة عبر عظام وجنتيه.

هذا ويوثق الشاب، أنتوني تحولاته المختلفة على حسابه في “Instagram”، بمشروع اسمه Black Alien، مما صدم متابعيه البالغ عددهم 718000 متابعاً بالأطوال التي يرغب في الذهاب إليها لتغيير مظهره.

تمت مشاركة صور أحدث تعديل لجسده، على صفحته وهو إنشاء “مخلب غريب”، بعد الجراحة، حيث تظهر ندبة مخروطة بالدم على يده، جنباً إلى جنب مع التسمية التوضيحية “أنا أطور سلامي الداخلي”، وفقاً لتقارير Sun Online.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by BŁλ₡ƙ λŁłE₦ PƦØJE₡₸ EVØŁU₸łØ₦🚷 (@the_black_alien_project)

 

– تغييرات أحدثت انقساماً في الآراء

 

وأثارت تعديلاته الجسدية المثير من الجدل بين أتباعه، حيث شكك البعض في دوافعه، بينما امتدح آخرون جرأته.

وكتب أحد الأشخاص حسب ما نقلته الصحيفة البريطانية: “هذا أمر مزعج ورائع في نفس الوقت، لا أعتقد أنني أستطيع فعل ذلك، لكن شكرًا لك على عيش حلمك”.

وعلق آخر قائلاً: “تهانينا على المضي قدمًا في المشروع.. إنه أمر رائع للغاية”.

بينما قال أحد النقاد: “عدم احترام صارخ لمن هم مؤسف فقدوا أطرافهم والبحث عن طرق للعمل كما ينبغي لجسم الإنسان”، بينما أضاف آخر: “ستندم على هذا بنسبة 100٪”.

والجدير ذكره أنه في عام 2017، قال أنتوني لصحيفة “ميدي ليبر” الفرنسية: “إنه كان (شغوفاً) بالطفرات والتحولات في جسم الإنسان منذ صغره”.

وأضاف: “لقد أحسست بذلك عندما كنت حارس أمن، أدركت أنني لم أكن أعيش حياتي بالطريقة التي أريدها، أوقفت كل شيء في الرابعة والعشرين من عمري وغادرت إلى أستراليا، لقد أصبح من الطبيعي، حتى اللاوعي، التفكير باستمرار في خططي للأشهر القليلة المقبلة”.

اقرأ أيضاً: بالفيديو|| هوس الشهرة ينهي حياة يوتيوبر هندي بطريقة مروعة… قضى تحت عجلات قطار مسرع أثناء بث مباشر

شاب فرنسي يشوهه ملامح وجهه ويقطع بعضاً من أجزاء جسده ليشبه الكائنات الفضائية
شاب فرنسي يشوهه ملامح وجهه ويقطع بعضاً من أجزاء جسده ليشبه الكائنات الفضائية
الوسوم

العمليات التجميلية شاب فرنسي