🔥 تفاصيل وفاة أشهر محاربة للسرطان في مصر.. هذا آخر ما كتبته قبل رحيلها بساعات

صحيفة المرصد : شهدت مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، حالة من الحزن بعد وفاة أشهر محاربة للسرطان الفتاة المصرية سلمى الزرقا بعد معاناتها وصراعها الطويل مع المرض.

وأحسّت “سلمى” بدنو أجلها فكتبت في خاصية “الاستوري” بحسابها على موقع “فيسبوك” آخر رسالة تودع بها محبيها قائلة: “أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمد رسول الله.. أحبكم”.

وكان آخر منشور لـ”سلمى” عبر حسابها الشخصي على فيسبوك، رسالة وجهتها لمتابعيها بالدعاء لها، وكتبت فيها: “ادعولي أرجوكم”.

وأصيبت سلمى الزرقا بمرض سرطان العظام منذ 6 سنوات، واشتهرت بأنها واحدة من محاربات هذا المرض، والذي تسبب في بتر ذراعها واستبداله بطرف صناعي.

وتدهورت الحالة الصحية لـ”سلمى” قبل نحو 10 أشهر بعد مضاعفات إصابتها بسرطان لوكيميا الدم وزراعة نخاع جديد، إلا أن السرطان تسلل إليه.