🔥 كان يصرخ ويردد هذه الكلمات.. المصري الذي قاوم قاتل الإسماعيلية يكشف تفاصيل الحوار الذي دار معه!

صحيفة المرصد: كشف الشخص الذي شوهد في فيديو يحاول التدخل لإنقاذ قتيل الإسماعيلية تفاصيل الحوار الذي دار بينه وبين القاتل عندما اقترب منه.

ووفقا للعربية قال إسماعيل محمد: “إنه كان يمر في شارع طنطا والبحري متوجها إلى السوق لشراء بعض الخضراوات لمنزله، فسمع صرخات واستغاثات، عندها توجه على الفور إلى المكان فوجد شابا ينهال بساطور على آخر ملقى أمامه في الشارع، مصابا بإصابات بالغة في رأسه”.

وأضاف: “توجهت إليه وحاولت دفعه بدراجتي بعيدا عن المجني عليه”، إلا أن الرجل الغاضب راح يصرخ فيه مطالبا إياه بالابتعاد.

اغتصب أمي وزوجتي مرتين
وأكد أنه “حاول جاهدا دفع الشاب ومنعه من ارتكاب جريمته، حتى إنه سعى إلى إقناعه بعدم إهدار مستقبله بارتكاب تلك الجريمة، إلا أن القاتل كان يواصل الصراخ، كاشفا أنه قال له بحسم “ابتعد لقد اغتصب أمي وزوجتي مرتين”.

كما أوضح أنه بعد سماع تلك العبارة اقشعر جسده وابتعد عنه وانصرف من موقع الحادث، ولم يمر من هذا الشارع مرة أخرى. وبسؤاله إن كان القاتل في وعيه وقت ارتكاب جريمته، قال إسماعيل “لاحظت أنه كان مدركا تماما لتصرفه ومصرا على الانتقام”.