صحيفة المرصد: روت متصلة تدعى “أم حسام” مع برنامج “بعد المنتصف” على إذاعة “إم بي سي إف إم” قصتها التي وصفتها بـ”العجيبة والغريبة” بعد زواج دام 45 عامًا.

وقالت “أم حسام”: “قصتي عجيبة وغريبة؛ تزوجت وأنا عمري 16 سنة وعشت مع زوجي 45 سنة، آخر شيء هو اللي حب الفراق، والكلمة الأخيرة اللي قالها (النفس طابت)”.

وأضافت المتصلة: “الحمد لله ربي عوضني في بناتي وأولادني وأنا بصحة جيدة وأنا عايشة مع أولادي”.

وبشأن ردة فعلها، أجابت “أم حسام”: “ردي على زوجي انصدمت وصابني صمت عظيم وجلست ثلاثة أيام أستوعب الكلمة ما عاد قولت شيء، مسكت خيري وشري”.