صحيفة المرصد : أكد اللواء صالح الجابري، مدير شرطة منطقة مكة، على خطورة الأحياء العشوائية مشيرًا إلى أنه لو يعلم أهل الأحياء المجاورة للأحياء العشوائية خطورتها لم يسكنوا بجوارها.

وكشف الجابري في حديثه على فضائية روتانا خليجية، عن ضبط أكثر من ٢١٨ كيلو من مادة الحشيش المخدرة خلال فترة وجيزة في الأحياء العشوائية.

وأضاف مدير شرطة مكة، أن الأحياء العشوائية باتت مقار لمروجي المخدرات، لافتًا إلى أن بيع المواد المخدرة فيها أصبحت في العلن.

وتابع اللواء صالح الجابري، أنه تم ضبط مادة الشبو المخدرة داخل الأحياء العشوائية، وهي من أخطر انواع المخدرات لأنها تؤدي إلي إدمانها من الاستعمال الأول للشخص.

وقال الجابري، أن فرض السيطرة الأمنية الكاملة داخل تلك الأحياء أقل من الأحياء المنظمة لأنها ضيقة وغير منظمة قانونيًا ولم تستطع سيارات الشرطة الدخول فيها.