صحيفة المرصد: كشفت والدة الطبيبة آلاء رمضان خليل التي توفيت يوم الثلاثاء الماضي، في ظروف غامضة، وأثارت قضيتها الرأي العام في مصر تفاصيل جديدة حول الواقعة.

وبحسب موقع “مصراوي”، فجرت والدة الدكتورة آلاء مفاجأة جديدة حيث أكدت أنه فجر يوم الوفاة نشبت مشكلة بين ابنتها وزوجها، ودارت بينهما مكالمة هاتفية، طلبت الطبيبة من والدتها القدوم وإعادتها لمنزل والدها، حتى فوجئت الأم بحماة ابنتها تخبرها: “بنتك رأسها اتكسرت واحنا رايحين بيها مستشفى سرس الليان”.

وأضافت الأم أن “ابنتها وضعت مولودا يوم 28 يناير الماضي، وظلت في المنزل نحو 10 أيام، حتى غضب الزوج وقرر نقلها لمنزل الزوجية يوم 7 فبراير، وفي اليوم التالي حدثت الوفاة الغامضة بداعي وفاة ابنتها جراء سقوط من أعلى سلم المنزل، وحدثت إصابات مميتة أفضت لوفاتها”.

وناشدت الأم الرئيس السيسي بالقصاص لحق ابنتها، مؤكدة أن هناك شبهة جريمة قتل، واتهمت زوج ابنتها ووالده ووالدته بقتل ابنتها، وتفاجأت بالإفراج عنهم عقب القبض عليهم بساعات من سرايا النيابة العامة.